هولندا وأوروجواي تأملان باستعادة انتصاراتهم | نجوم السعيدة هولندا وأوروجواي تأملان باستعادة انتصاراتهم | نجوم السعيدة

شباب لاين الخط المجاني 8008090

شباب لاين الخط المجاني 8008090
اشترك معنا في الصفحة على الفيس بوك ليصلك كل جديد عن الصحة الانجابية

الثلاثاء، يوليو 06، 2010

هولندا وأوروجواي تأملان باستعادة انتصاراتهم


دييجو فورلان(يمين) وويسلي شنايدر

الآمال معلقة بتألق فورلان وشنايدر

استكمل منتخبا هولندا وأوروجواي الاستعدادات للقاء المرتقب الثلاثاء على ملعب جرين بوينت في كيب تاون في نصف نهائي كأس العالم بجنوب افريقيا.

ويدخل المنتخب الهولندي المباراة منتشيا بفوزه على المنتخب البرازيلي بطل العالم خمس مرات وبأداء متميز في الشوط الثاني بعد ان تقدم البرازيليون بهدف في الشوط الأول في مباراة ربع النهائي.

وتتجه معظم الترشيحات للفريق الهولندي بقيادة المدرب فيرت فان مارفييك الذي قاد الفريق ببراعة ليحقق في هذه النهائيات خمسة انتصارات متوالية ويضعه على الطريق لتحقيق إنجاز تفتقده الكرة الهولندية وهو الفوز بكأس العالم.

وتججه كل الأنظار إلى مهاجم هولندا أريين روبن نجم بارين ميونيخ الألماني الذي كان له دور كبير في إنجاز الوصول إلى نصف النهائي بعد تعافيه الكامل من إصابته، ومعه ويسلي شنايدر نجم إنتر ميلان وصاحب هدفي الفوز في مرمى البرازيل وأبرز نجوم وسط الفريق في هذه البطولة.

وقد كان لشنايدر وروبن دور كبير في تحقيق الفوز على البرازيل خاصة بتحركاتهما في الشوط الثاني ومعهما نجم أرسنال روبن فان بيرسي ورافايل فان در فارت و ديرك كاوت لاعب ليفربول.

وتسعى هولندا فتسعى الى بلوغ النهائي الثالث في تاريخها بعد عامي 1974 و1978 عندما سقطت امام المنتخبين المضيفين المانيا والارجنتين على التوالي.

وهذه هي المواجهة الثانية بين الطرفين في نهائيات كأس العالم بعد تلك التي جمعتهما في الدور الاول عام 1974 عندما خرج المنتخب الهولندي فائزا بهدفين سجلهما جوني ريب.

أريين روبين

خطط اوروجواي تركز على مراقبة روبن

ويغيب عن منتخب أوروجواي في هذه المباراة لاعبان أساسيان هما مدافع بورتو البرتغالي خورخي فوسيلي ومهاجم اياكس امستردام الهولندي لويس سواريز الذي طرد في الثانية الاخيرة من الوقت بدل الضائع للشوط الاضافي الثاني امام غانا عندما تصدى بيده لكرة رأسية لدومينيك اديياه حيث احتسبت ركلة جزاء اهدرها اسامواه جيان وضيع فرصة قيادة منتخب بلاده الى دور الاربعة للمرة الاولى في تاريخه.

كما ان الشك يحوم حول مشاركة القائد دييغو لوغانو ولاعب الوسط نيكولاس لوديرو بسبب الاصابة.

بيد ان مدرب هولندا بيرت فان مارفييك قلل من اهمية غياب فوسيلي وسواريز مشيرا إلى أن ذلك لن يؤثر على أوروجواي كثيرا لان هولندا تفتقد بدورها لاعبين
اساسيين بسبب الايقاف هما المدافعان جريجوري فان در فييل ونايجل دي يونج.

وأكد فان مارفييك في ممؤتمر صحفي أن منتخب بلاده لن يستهين بقدرات نظيره , مؤكدا على لاعبيه بان يكونوا جاهزين لمعركة صعبة وأضاف ان لاعبي أوورجواي " قاتلوا وخرجوا على قيد الحياة. كما حالنا, هم يستحقون مكانهم في الدور نصف النهائي ولا يجب الاستخفاف بهم على الاطلاق".

ويحقق المنتخب الهولندي نتائج مميزة حيث حافظ على سجله الخالي من الهزائم للمباراة الرابعة والعشرين على التوالي، علما بان هزيمته الاخيرة تعود الى 6
ايلول/سبتمبر 2008 عندما خسر امام استراليا 1-2, وقد حقق الهولنديون 19 فوزا في هذه السلسلة مقابل 5 تعادلات.

مدرب هولندا

مافرييك مدرب هولندا يواصل مسلسل الانتصارات مع الفريق

هذه المرة الرابعة التي يتأهل فيها المنتخب الهولندي الى الدور نصف النهائي,لكنه لم يخض فعليا نصف النهائي الا مرة واحدة عام 1998 عندما خسر امام البرازيل
بركلات الترجيح لأن نظام بطولتي 1974 و1978 عندما وصل الى النهائي وخسر امام المانيا الغربية والارجنتين على التوالي كان مكونا من مجموعتين في الدور الثاني حيث يتأهل المتصدر فيهما الى المباراة النهائية.

الطريق إلى نصف النهائي

الدور الأول: المجموعة الخامسة:
هولندا - الدنمارك 2-صفر
هولندا - اليابان 1-صفر
هولندا - الكاميرون 2-1


دور الـ 16 : هولندا - سلوفاكيا 2-1

ربع النهائي: هولندا - البرازيل 2-1

أوروجواي

في المقابل حجزت أوروجواي بطاقة نصف النهاي بسينايرو يشبه المعجزة كان بطه نجمها سواريز الذي منع الكرة بيده في آخر ثانية من الوقت الإضافي من مباراة غانا التي رفض نجمها جيان الهدية وسدد ضربة الجزاء في القائم ليحتكم الفريقاين إلى ضربات الترجيح وتفوز أوروجواي.

ولكن ذلك لا يعني ان أوروجواي لم تكن لتستحق التواجد في هذا الدور فقد قدمت اداء جيدا في هذه البطولة بقيادة نجمها دييجو فورلان هداف اتلتيكو مدريد الاسباني.

تدريبات أوروجواي

أوروجواي المنتخب الوحيد من أمريكا اللاتينية في نصف النهائي

وتدافع أوروجواي عن سمعة القارة الأمريكية الجنوبية كونها الممثل الوحيد لها في نصف النهائي.

وتأمل أوروجواي في مواصلة تألقها بقيادة مدربها أوسكار تاباريز الذي انعش آمال بلاده في استعادة امجاد القرن الماضي عندما فازت بكأس العالم عامي 1930 و 1950 وتأهلت إلى نصف نهائي 1954 و1970.

وسيكون تاباريز على موعد تاريخي غدا كونه سيخوض المباراة العاشرة مدربا لمنتخب أوروجواي في نهائيات كأس العالم لأنه الفريق إلى الدور الثاني
عام 1990

وسيحطم تاباريز الملقب بـ " المايسترو" الرقم القياسي المحلي المسجل باسم خوان لوبيز الذي قاد أوروجواي الى اللقب عام 1950 ثم الى الدور نصف النهائي عام 1954.

وقال تاباريز في مؤتمر صحفي "نحن الان بين المنتخبات الأربعة الأفضل في هذه النهائيات. انه انجاز لم نكن أبدا نتصور حدوثه قبل وصولنا الى جنوب افريقيا".

وأضاف "لاعبو الاوروغواي متحدين جدا، لا أعرف إلى أي مدى نستطيع الذهاب في البطولة. هولندا تملك بعض اللاعبين الكبار, ولكن لا يمكن الاستخفاف بالمجموعة التي نملكها".

أوسكار تاباريز

تاباريز يأمل في إنجاز تاريخي لبلاده

وقال إن فريقه متمسك بالأمل وإنه سيكون من الصعب جدا الفوز على هولندا ولكن ذلك "لن يكون مستحيلا".

وتشير التقارير إلى أن تاباريز سيركز في خطته على مراقبة أريين روبن ومحاولة الحد من خطورته وهو ما أكده مهاجم أوروجواي سباستيان أبريو محرز ضربة الترجيح الأخيرة في مرمى غانا.

وسيخوض مهاجو أوروجواي دييجو فورلان(31 عاما) تحديا جديدا عندما يقود خط هجوم بلاده في غياب شريكه مهاجم اياكس امستردام الهولندي لويس سواريز، وشكل فورلان وسواريز ثنائيا ضاربا في النسخة الحالية حيث سجل كل منهما 3 اهداف كانت حاسمة للتأهل الى الدور نصف النهائي.

الطريق إلى نصف النهائي


الدور الاول: المجموعة الاولى:

أوروجواي - فرنسا صفر-صفر
اوروجواي - جنوب افريقيا 3-صفر
أوروجواي - المكسيك 1-صفر


دور الـ 16 : أوروجواي - كوريا الجنوبية 2-1


ربع النهائي : أوروجواي - غانا : 4-2 بركلات الترجيح (الوقتان الأصلي والإضافي 1-1)

ساهم في نشر الموضوع و لك جزيل الشكر!



Digg Technorati del.icio.us Stumbleupon Reddit Facebook Twitter

0 التعليقات:

تواصل معنا من خلال إرسال تعليق

بعد كتابة تعليقك يرجى الضغط على زر كتابة تعليق ليتم الارسال

35b5479ebf05415b9deb3224f782f970 host gator coupon code Increase Google Page Rank