فوز تشيلي على هندرواس | نجوم السعيدة فوز تشيلي على هندرواس | نجوم السعيدة

شباب لاين الخط المجاني 8008090

شباب لاين الخط المجاني 8008090
اشترك معنا في الصفحة على الفيس بوك ليصلك كل جديد عن الصحة الانجابية

الأربعاء، يونيو 16، 2010

فوز تشيلي على هندرواس


اكتفى منتخب تشيلي لكرة القدم بهدف وحيد حقق به الفوز على منتخب هندوراس على استاد "مبومبيلا" بمدينة نيلسبروت في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثامنة في الأول لبطولة كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا.
وقدم منتخب تشيلي عرضاً قوياً وفرض سيطرته التامة على مجريات اللعب عبر شوطي المباراة وترجم تفوقه إلى هدف وحيد سجله جان بيساجور في الدقيقة 34 بينما أهدر الفريق التشيلي عدداً قياسياً من الأهداف وخاصة في الشوط الثاني الذي حاصر فيه المنتخب الهندوراسي داخل منطقة جزائه.

بدأت المباراة كالمتوقع، بنشاط هجومي من منتخب تشيلي وحصل خورخي فالديفيا على ضربة حرة اثر عرقلة من ويلسون بالاسيوس على بعد نحو 30 مترا في مواجهة المرمى.


السائحون يتوافدون إلى جنوب إفريقيا بكثافة
الجزائري عنتر يحيى يهاجم الصحافة الفرنسية
متشددون إسلاميون يقتلون شخصين لمشاهدتهما كأس العالم
الجزائري بلحاج: لا نخشى الإنكليز و سنرمي بكل ثقلنا لتحقيق الفوز


وسدد ماتياس فيرنانديز الضربة الحرة في الدقيقة الثالثة ولكنها ذهبت فوق العارضة مباشرة في أول فرصة خطيرة بالمباراة ونال اللاعب التشيلي كارلوس كارمونا إنذاراً في الدقيقة الرابعة للخشونة مع إدجار ألفاريز.
وتصدى حارس هندوراس لفرصة خطيرة اثر تمريرة طولية رائعة خرج لالتقاطها قبل ماوريسيو إسلا المتحفز في الدقيقة الثامنة.

وسدد أرتورو فيدال كرة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة التاسعة تصدى لها حارس هندوراس وأمسكها على مرتين وشهدت الدقيقة 13 هجمة منظمة سريعة أخرى لمنتخب تشيلي ولكن تمريرة فالديفيا افتقدت الدقة لتخرج الكرة إلى ضربة مرمى.

وجاءت أول محاولة هجومية من هندوراس في الدقيقة 18 عندما سدد كارلوس بافون كرة قوية من مسافة بعيدة مرت بجوار القائم ولم تشكل أي خطورة أيضا.
ونال اللاعب التشيلي ماتياس فيرنانديز إنذاراً في الدقيقة 19 للخشونة.
وسدد روجر إسبينوزا كرة صاروخية في الدقيقة 20 اصطدمت برأس أحد لاعبي منتخب تشيلي وخرجت لركنية لم تستغل. ورد عليها فالديفيا بتسديدة مماثلة اصطدمت برأس أحد لاعبي هندوراس أيضا وخرجت لركنية لم تسفر عن شيء.

وواصل منتخب شيلي محاولاته الهجومية وسدد فيدال كرة من زاوية صعبة في الدقيقة 25 اصطدمت بقدم المدافع وخرجت إلى ضربة ركنية وقابل فيدال الضربة الركنية بضربة رأس قوية مرت فوق العارضة مباشرة.
بمرور الوقت، شكلت الهجمات المرتدة لهندوراس بعض الخطورة في ظل اندفاع لاعبي شيلي في الهجوم.
وفي الدقيقة 32 كاد أليكسيس سانشيز مهاجم شيلي ينفرد بحارس هندوراس ولكن الدفاع تدخل في الوقت المناسب. ونال الهندوراسي ويلسون بالاسيوس إنذارا في الدقيقة 33 للخشونة.

وجاء هدف التقدم لشيلي في الدقيقة 34 بعد هجمة سريعة منظمة وتمريرة بينية متقنة إلى ماوريسيو إسلا في الناحية اليمنى من منطقة الجزاء ليمررها إلى جان بيساجور الذي أودعها الشباك دون تردد معلناً تقدم الفريق. وكاد منتخب شيلي يعزز تقدمه في الدقائق التالية عن طريق الهجوم المكثف ولكن دفاع هندوراس تصدى لجميع المحاولات.

وشهدت الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع فرصة رائعة لمنتخب هندوراس سددها رامون نونييز قوية ولكن كلاوديو برافو حارس مرمى شيلي أخرجها بأطراف أصابعه من تحت العارضة إلى ركنية لم تستغل لينتهي الشوط الأول بتقدم تشيلي 1/صفر.

وواصل المنتخب التشيلي هجومه المكثف مع بداية الشوط الثاني سعياً وراء تعزيز تقدمه ولكن الحظ عاند الفريق في أكثر من هجمة خطيرة وأجرى المدرب الأرجنتيني مارسيلو بييلسا المدير الفني لمنتخب تشيلي تغييره الأول في الدقيقة 52 بنزول اللاعب جونزالو خارا بدلاً من رودريجو ميار ولعب جورجي ويلكام في صفوف المنتخب الهندوراسي بداية من الدقيقة 60 بدلاً من كارلوس بافون بهدف تنشيط أداء الفريق.

وكاد ألكسيس سانشيز يسجل الهدف الثاني لشيلي في الدقيقة 62 اثر هجمة سريعة منظمة راوغ على إثرها الدفاع الهندوراسي وسدد الكرة زاحفة في اتجاه الزاوية البعيدة ولكنها مرت خارج القائم مباشرة.
وشهدت الدقيقة 64 أخطر فرصة لشيلي اثر هجمة منظمة أخرى وتمريرة من ناحية اليمين قابلها والدو بونسي بضربة رأس وهو على بعد خطوة واحدة من المرمى ولكن حارس المرمى الهندوراسي تصدى لها وأبعدها من فوق خط المرمى.
ولعب هندري توماس في الدقيقة 66 بالمنتخب الهندوراسي بدلاً من أمادو جيفارا.
وعلى الرغم من التغييرات التي أجراها الفريقان في الفترة المتبقية من المباراة استمر الأداء على ما هو عليه حيث الأداء الرائع والمنظم لمنتخب شيلي والهجوم الكاسح والفرص العديدة الضائعة من الفريق والدفاع المتكتل من منتخب هندوراس الذي واصل الاعتماد على الهجمات المرتدة القليلة للغاية والتي لم تشكل أي خطورة على دفاع شيلي.
وأهدر منتخب تشيلي عدداَ قياسياَ من الأهداف بغرابة شديدة ووضح ذلك على وجه مدربه الأرجنتيني بييلسا الذي لم يجد حلاً سوى أن يضع يديه على رأسه بسبب انزعاجه من كل هذه الفرص الضائعة.
ساهم في نشر الموضوع و لك جزيل الشكر!



Digg Technorati del.icio.us Stumbleupon Reddit Facebook Twitter

0 التعليقات:

تواصل معنا من خلال إرسال تعليق

بعد كتابة تعليقك يرجى الضغط على زر كتابة تعليق ليتم الارسال

35b5479ebf05415b9deb3224f782f970 host gator coupon code Increase Google Page Rank