لاعبو المنتخب الفرنسي يرفضون التدريب تضامنا مع انيلكا | نجوم السعيدة لاعبو المنتخب الفرنسي يرفضون التدريب تضامنا مع انيلكا | نجوم السعيدة

شباب لاين الخط المجاني 8008090

شباب لاين الخط المجاني 8008090
اشترك معنا في الصفحة على الفيس بوك ليصلك كل جديد عن الصحة الانجابية

الاثنين، يونيو 21، 2010

لاعبو المنتخب الفرنسي يرفضون التدريب تضامنا مع انيلكا

أنيلكا يغادر جنوب افريقيا

استبعاد انيلكا أثار ازمة داخل المنتخب الفرنسي

أفادت التقارير الواردة من جنوب افريقيا، بأن لاعبي المنتخب الفرنسي رفضوا المشاركة في تدريبات يوم الأحد بعد خلاف نشب بين قائد الفريق باتريس إيفرا ومدرب اللياقة البدنية روبير دوفيرن.

وكان مهاجم المنتخب الفرنسي نيكولا أنيلكا لاعب تشيلسي الانجليزي قد تم ترحيله إلى فرنسا بعد تهجمه بالألفاظ على مدرب الفريق ريمون دومينيك.

تفاقمت الأزمة مما دفع بالمدير الرياضي للمنتخب الفرنسي جان لوي فالنتان الى تقديم استقالته فور وقوع المشادة بين إيفرا ودوفيرن.

وقع الحادث بينما كان بعض لاعبي المنتخب يتوجهون لتحية الجمهور الذي سمح له لمتابعة التدريب, في الوقت الذي كان فيه ايفرا ودوفيرن في وسط الملعب عندما علا صراخهما قبل ان يتدخل دومينيك لتهدئة الامور.

ثم سار ايفرا نحو الجمهور لتحيته, في حين رمى دوفيرن بساعة التوقيت التي كان يحملها على الطرف الاخر من الملعب غاضبا.وتلى إعلان اللاعبين رفضهم المشاركة في التدريب.

وأصدر اللاعبون بيانا تلاه مدربهم ريمون دومينيك أكدوا فيه رفضهم اجراء تدريب الأحد احتجاجا على استبعاد انيلكا، وجاء في البيان "جميع لاعبي المنتخب الفرنسي من دون استثناء يرغبون في تأكيد رفضهم لقرار الاتحاد الفرنسي بطرد نيكولا انيلكا".

واضاف البيان "نأسف للحادث الذي وقع بين شوطي المباراة التي جمعت المكسيك وفرنسا, ونأسف ايضا لتسريب الحدث الذي يمت فقط لمجموعة متماسكة ولمنتخب من مستوى عال".

واكد البيان أنه "بطلب من اللاعبين, فان اللاعب الذي وجه اليه الاتهام دخل في محاولة لمناقشة هذا الامر, ونأسف لان محاولته رفضت قصدا".


واتهم اللاعبون اتحاد بلادهم بعدم المحاولة في أي لحظة المحافظة على المجموعة وقالوا إن قرار ترحيل أنيلكا اتخذ دون استشارتهم وبناء على أقوال صادرة
في الصحف.

ويستعد المنتخب الفرنسي لخوض مباراة مصيرية ضد جنوب افريقيا غد الثلاثاء في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الاولى ويتعين عليه الفوز وانتظار نتيجة
المباراة الاخرى في المجموعة بين الاوروجواي والمكسيك لمعرفة ما ذا كان سيتأهل الى الدور الثاني.

دومينيك(يسار) وباتريس إيفرا

محاولات لاحتواء ازمة المنتخب الفرنسي

وكان المنتخب الفرنسي الفائز بكأس العالم 1998 ووصيف البطولة الماضية قد خيب آمال جماهيره فقد تعادل في اول مباراة مع أوروجواي سليا وهزم من المكسيك بهدفين نظيفين أي انه لم يحرز أي أهداف حتى الآن.وتطور الأمر بحادثة انيلكا الذي وجه شتائم إلى المدرب ريمون دومينيك ليتم استبعاده من صفوف المنتخب.

وقد وصف رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم جان بيار ايسكاليت تحرك لاعبي المنتخب الفرنسي بانه "تصرف غير مقبول على الاطلاق من لاعبين يمثلون بلادنا".

وأصدر إيسكاليت بيانا اعرب فيه عن دهشته من تصرفات اللاعبين وقال "هذا التحرك هو نتيجة استبعاد نيكولا انيلكا الذي اعتبر بنظرهم غير مبرر وخلافا لتأكيدات اللاعبين فإن هذا القرار اتخذ بعد اجتماع مطول مع انيلكا بحضور قائد الفريق".

وتقدم الاتحاد الفرنسي بالاعتذار عما وصفه "التصرف غيرالمقبول من اللاعبين الذين يمثلون دولتنا".

وقد تدخل الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي شخصيا في الموضوع وطلب من وزيرة الرياضة في حكومته روزيلين باتشيلو تمديد إقامتها في جنوب افريقيا لعقد اجتماع مع إيفرا والمدرب دومينيك لاحتواء الأزمة.

أما وزيرة الاقتصاد كريتسين لاجار فقد اعربت عن صدمتها الشديدة من تصرف لاعبي المنتخب، وقد سبق للوزيرة أن مثلت بلادها في مسابقات السباحة الإيقاعية.

ساهم في نشر الموضوع و لك جزيل الشكر!



Digg Technorati del.icio.us Stumbleupon Reddit Facebook Twitter

0 التعليقات:

تواصل معنا من خلال إرسال تعليق

بعد كتابة تعليقك يرجى الضغط على زر كتابة تعليق ليتم الارسال

35b5479ebf05415b9deb3224f782f970 host gator coupon code Increase Google Page Rank