ويستمر المسلسل المكسيكي اليمن ومأساة الكهرباء | نجوم السعيدة ويستمر المسلسل المكسيكي اليمن ومأساة الكهرباء | نجوم السعيدة

شباب لاين الخط المجاني 8008090

شباب لاين الخط المجاني 8008090
اشترك معنا في الصفحة على الفيس بوك ليصلك كل جديد عن الصحة الانجابية

الجمعة، أكتوبر 23، 2009

ويستمر المسلسل المكسيكي اليمن ومأساة الكهرباء





ويستمر المسلسل المكسيكي اليمن ومأساة الكهرباء



المسلسل من انتاج وزارة الكهرباء
بطولة :وزير الكهرباء
اخراج : ؟؟؟؟؟؟؟؟

هذا سؤال الحلقات وعليكم الاجابة عليه


لا زلنا ننتظر الحلقه الاخيره والمشوقه من مسلسل كهرباء اليمن والطاقة النووية التي باتت حلم كل مواطن يمني يحلم بالنور ويحلم باجهزه كهربائية سليمه
واليكم ملخص من المسلسل


التوجيهات العليا وبس..




الرئيس يوجه بإدخال محطة مأرب الغازية في الخدمة
سبأ نت – 29 إبريل 2009
وجه الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية الحكومة اليوم الأربعاء التسريع بخطوات إدخال محطة مأرب الغازية الأولى مأرب "1" بقدرة 341 ميجاوات بالشبكة الوطنية خلال فترة لا تتجاوز ثلاثة أشهر إضافة إلى استكمال الإجراءات الخاصة بمشروعي محطتي مأرب "2" ومأرب "3" بقدرة 800 ميجاوات ومد أنبوب الغاز من مأرب إلى معبر بالتزامن مع إنشاء محطة معبر الغازية لإنتاج الطاقة الكهربائية بقدرة 400 ميجاوات وأخذ ذلك بعين الاعتبار.
كما وجه خلال حضوره جانبا من الاجتماع الاستثنائي لمجلس الوزراء الحكومة بسرعة انجاز مشروعي سد حسان بأبين والخارد بصنعاء والممولين من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة، حيث يتم تنفيذ سد الخارد بدلا عن سد سردود التي أكدت دراسات الجدوى عدم صلاح إنشائه بيئيا وأن المزارع الموجودة في المنطقة تستفيد من المياه المتدفقة من وادي سردود.
كما وجه فخامة الرئيس وزارة النفط والمعادن ووزارات الكهرباء والطاقة سرعة استكمال الترتيبات الفنية الخاصة بمشروع محطة بلحاف بقدرة 400 ميجاوات وذلك لتغطية احتياجات المحافظات الشرقية على مدى العشرة الأعوام القادمة إضافة إلى ما سيتم توفيره في وادي حضرموت من الطاقة الكهربائية من الغاز المصاحب بقدرة 50 ميجاوات. وقد استمع فخامة الرئيس إلى عدد من التقارير المتصلة بمستوى تنفيذ المشاريع الممولة من المانحين في إطار كل وزارة.
وقد ثمن فخامته للدول الشقيقة والصديقة التي أوفت بالتزاماتها في مؤتمر المانحين بلندن، موجها الحكومة بالتركيز على المشاريع الإستراتيجية التي يتم تمويلها من المانحين وفي مقدمتها مشاريع الطاقة الكهربائية والطرقات وغيرها. وأكد على أهمية إفساح المجال أمام القطاع الخاص في تطوير قطاع الطاقة وصياغة آلية مناسبة تساعد على تحقيق هذه الغاية.
وكان رئيس الوزراء الدكتور علي محمد مجور استعرض جملة المشاريع في قطاع الطاقة التي تتوفر تمويلاتها بمبلغ يزيد على المليار ومائتي مليون دولار أمريكي، موضحا أن تلك المشاريع تتمثل في إنشاء المحطة الغازية الثانية بقدرة 400 ميجاوات ومشروع الطاقة الخامس ومركز التحكم الوطني للكهرباء ومشاريع خطوط النقل لتصريف الطاقة الكهربائية في محطة التوليد في مأرب بقدرة 700 ميجاوات والجزء الرئيسي ذمار عدن والخط الشمالي باجل والجزء الشرقي الحبيلين لبعوس البيضاء بالإضافة إلى مشاريع الطاقة الخامس ومحطة المخا لتوليد الطاقة بالرياح بطاقة 60 ميجاوات ومشروع انشاء المحطة الغازية في معبر.
وشدد فخامة رئيس الجمهورية في هذا الجانب على أهمية التسريع في انجاز تلك المشاريع وتحديد برنامج مزمن بمراحل التنفيذ ومواعيد الانتهاء.
هذا وقد واصل مجلس الوزراء اجتماعاته برئاسة رئيس الوزراء حيث أكد على تنفيذ ما ورد في توجيهات فخامة رئيس الجمهورية ووضع الآليات التنفيذية لها. كما أكد المجلس على وزارة الكهرباء سرعة انجاز العقد النمطي لنظام المنتج المستقل للطاقة الذي سينظم استثمار القطاع الخاص في مجال الكهرباء، كما تم التأكيد على جميع الوزارات المستفيدة من التمويل الخارجي بمراجعة البرامج الزمنية لانجاز المشاريع والتسريع في إنشاء وحداتها التنفيذية والإعلان عن الوظائف واختيارها بطرق تنافسية على ضوء لائحة الإجراءات المنظمة لهذه العملية وعلى وجه الخصوص في وزارات كل من الزراعة والري والمياه والبيئة والتعليم الفني والتدريب المهني والصحة العامة والسكان والنقل.


نائب رئيس الجمهورية يدعو إلى تطوير منظومة الشبكة الوطنية للتوليد الكهربائي




الثورة نت - 5 أغسطس 2009
حث الأخ عبدربه منصور هادي نائب رئيس الجمهورية اليوم على سرعة تشغيل محطة التحويل الكهربائية الجديدة (محطة 22 مايو) في منطقة بني الحارث بأمانة العاصمة قبل حلول شهر رمضان المبارك وفي أقرب وقت ممكن.
وخلال زيارة قام بها اطلع نائب رئيس الجمهورية على سير الأعمال والتجارب النهائية بمحطة التحويل استعدادا لتشغيل المرحلة الأولى من محطة مأرب الغازية البالغ قدرتها 341 ميجاوات.
وأشار النائب هادي خلال زيارته التفقدية للمحطة اليوم إلى الضرورة القصوى لتشغيل هذا الإنتاج الجديد من توليد الطاقة خلال الأيام القليلة القادمة وذلك من اجل توفير الطاقة الكهربائية على طريق إنهاء الانقطاعات المتكررة التي تمثل مشكلة غير عادية أمام الناس واحتياجاتهم الحياتية على أساس أن الطاقة الكهربائية تمثل أهمية قصوى على المستوى المعيشي والاقتصادي. وحث نائب الرئيس وزارة الكهرباء والطاقة على العمل المتواصل وبوتائر عالية لرفع إنتاج الطاقة بصورة اكبر خصوصا وان توجيهات فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية في هذا الجانب واضحة وقد شملها برنامجه الانتخابي.
ودعا النائب إلى ايلاء هذا الجانب أقصى الجهود الحثيثة والإسراع بتقديم التصورات اللازمة لتطوير منظومة الشبكة الوطنية للتوليد الكهربائي، مطالبا السلطات المحلية والأمنية بتوفير المناخات الملائمة لتنفيذ هذه المشاريع وتوفير الصيانة الفنية والهندسية ومواجهة أي عابث أو معتدي على الأبراج الكهربائية الممتدة في الطرقات إلى المحطة بصورة رادعة لا تقبل التساهل أو المواربة.
واستمع نائب الرئيس من وزير الكهرباء والطاقة المهندس عوض السقطري ووكيل الوزارة عادل ظمران ومدير مشروع خطوط النقل وتطوير المنظومة الكهربائية المهندس محمد لطف الثور، إلى شرح حول قدرة هذه المحطة الاستيعابية والبالغة ألف و200 كيلو فولت. وأوضح المسئولون الثلاثة أن جميع التجارب قد أجريت للتشغيل بعد ضم 341 ميغاوات القادمة من محطة مأرب الغازية، مؤكدين أن هذه المحطة وهي الأكبر من نوعها على مستوى الجمهورية جاهزة لاستقبال ما ستنتجه المحطات الغازية الأخرى التي يجري انجازها.



مجور يوجه بسرعة دخول محطة مأرب الغازية إلى الشبكة الوطنية للكهرباء




سبأ نت – 8 سبتمبر 2008



وجه رئيس مجلس الوزراء الدكتور علي محمد مجور وزارة الكهرباء والطاقة بسرعة وضع برنامج زمني دقيق لدخول محطة مأرب الغازية الأولى إلى الشبكة الوطنية بما في ذلك وضع الحلول العاجلة لتجاوز الاشكاليات الفنية الماثلة أمام المشروع. كما وجه رئيس الوزراء أثناء زيارته اليوم وزارة الكهرباء والطاقة بسرعة الإعلان عن مناقصة محطة كهرباء معبر الغازية بالتزامن مع مناقصة مشروع خط أنبوب الغاز مأرب – معبر، مشددا على الوزارة ممثلة بهيئة كهرباء الريف إعطاء الأولوية في نشاطها للفترة المقبلة لعملية انجاز المشاريع القائمة التي وصلت نسبة الانجاز فيها إلى 70% وذلك وفق خارطة متكاملة بتلك المشاريع. وأكد الدكتور مجور على الوزارة إعداد تقرير متكامل بما ستتوصل إليه من معالجات وإجراءات للتسريع بانجاز تلك المشاريع لما من شأنه تعزيز وضع توليد الطاقة والقضاء على مشكلة العجز الدائم في حجم الطاقة المنتجة بصورة نهائية، مشيرا في نفس الوقت إلى سرعة استكمال عملية الربط الشبكي لمشروع كهرباء المدن الثانوية وربطها بالشبكة الوطنية وكذا التسريع بمشاريع كهرباء الريف.
وكان وزير الكهرباء والطاقة عوض السقطري قد أكد الانتهاء من إنشاء المحطة الغازية بمأرب المرحلة الأولى بقدرة 340 ميجاوات، موضحا انه قد تم انجاز 90% من خطوط النقل صافر - بني حشيش التي ستقوم بنقل الطاقة المنتجة من المحطة الغازية وربطها بالشبكة الوطنية فيما يجري حاليا استقبال العروض الخاصة بالمرحلة الثانية من المحطة الغازية تمهيدا لتحليلها وإقرارها من قبل اللجنة العليا للمناقصات والمزايدات.
وأكد السقطري انه قد تم الانتهاء من جميع المناقصات الخاصة بمشاريع كهرباء الريف الممولة من قبل الممولين وذلك لبدء التنفيذ الفوري لها خلال الفترة القليلة القادمة، موضحا أبرز التحديات التي تواجه الوزارة وتحد من توسعها في المشاريع الكهربائية والمتمثلة بدرجة رئيسية في التمويل.



وعود بريال..





السبت القادم بدء التشغيل التجريبي لمحطة مأرب الغازية
سبأ - 11 أكتوبر 2008
قال وزير الكهرباء والطاقة المهندس عوض السقطري أن أعمال التشغيل التجريبية لمحطة مأرب الغازية ستبدأ السبت القادم للتأكد من جهوزيتها تمهيداً لدخولها الخدمة مطلع العام 2009م. وأوضح الوزير السقطري خلال زيارته التفقدية اليوم للمشروع أن نسبة الإنجاز في مشروع خطوط النقل بلغت 90%، مبيناً أنه تم استكمال كافة أعمال تمديد أنبوب الغاز إلى المحطة. وقال إن هذا المشروع المنفذ سيقضي على العجز القائم في التيار الكهربائي على مستوى الجمهورية.
من جانبه استعرض مدير المحطة الغازية خالد راشد الأعمال الجارية لتنفيذ المشروع ومكوناته التقنية الذي بلغت نسبة انجازه 96%.
وكان وزير الكهرباء والطاقة ومحافظ مأرب ناجي الزايدي اطلعا على مستوى الأداء في محطة التوليد الكهربائية في عاصمة المحافظة والتي تغطي المدينة والوادي بالتيار الكهربائي. كما عقدا لقاءا موسعا مع مدراء المشاريع ومسئولي محطات التوليد ومشرفي المشاريع والمختصين بالمحطة الغازية وكهرباء المحافظة كرس لمناقشة أوضاع واحتياجات المحافظة للكهرباء.
=========================

وزير الكهرباء يلتزم أمام البرلمان بتشغيل محطة مأرب الغازية في يوليو
أسرار برس - 12 أبريل 2009
أعلن وزير الكهرباء والطاقة المهندس عوض السقطري بدء التشغيل التجريبي لمحطة كهرباء مأرب الغازية في شهر يوليو القادم، وأشار السقطري خلال نقاش البرلمان اليوم الأحد 12 ابريل لتقرير تكميلي للجنة الخدمات حول أسباب تعثر مشروع المحطة الغازية بمأرب إلى أن جميع المواد موجودة في اليمن ولم يبق سوى ثلاثة محولات وهي على وشك الوصول خلال هذه الأيام.
السقطري في رده على انتقادات النواب بسبب تعثر المحطة الغازية أكد أن هناك فرقا شاسعا ونسبة إنجاز كبيرة طرأت على المشروع منذ توليه قيادة الوزارة قبل حوالي عام.
وكان عدد من النواب قد اتهموا الكهرباء بإرساء المناقصات على شركات غير مؤهلة ودعوا إلى المحاسبة وإلزام الحكومة بحل مشكلة التعويضات وإنهاء المزيد من الخسائر الباهظة التي تكبدتها جراء هذا التعثر.
وتتكبد اليمن خسائر يومية تصل لـ 8 ملايين دولار بسبب تعثر المشروع والتي منها 6 ملايين دولار استئجار للطاقة و2 مليون دولار قيمة مازوت وغيره.

=========================

السقطري: عمل مكثف لإدخال محطة مأرب في الخدمة خلال شهر
26 سبتمبر نت - 11 يونيو 2009
أكد المهندس عوض السقطري وزير الكهرباء والطاقة أن العمل يجري بشكل مكثف لتشغيل المرحلة الأولى من محطة مأرب الغازية خلال شهر من الآن بطاقة إنتاجية تبلغ 341 ميجاوات الأمر الذي من شأنه سد حجم مقدر من العجز الحادث في توليد الكهرباء. ونفى في تصريح لصحيفة "26 سبتمبر" الإشاعات التي يرددها البعض بأن الوزارة ستقوم بقطع الكهرباء عن العاصمة صنعاء لمدة 3 أيام بغرض إدخال الكهرباء المولدة من محطة مأرب في الشبكة الوطنية، مؤكدا أن هذا ليس له أساس من الصحة.
وأشاد السقطري بتوجيهات فخامة الرئيس بتخصيص اعتمادات تبلغ أكثر من ستمائة مليون ريال لتحسين قدرات محطات التوليد الكهربائية في عدن، وأكد أن الوزارة ستشرع فورا في تنفيذ توجيهات فخامته بتوفير قطع الغيار المطلوبة لتأهيل تلك المحطات وإدخال بعض المولدات الجديدة الأمر الذي من شأنه توفير 30 ميجاوات لقدرة التوليد الحالية في المحافظة.

==============================

السقطري: تشغيل محطة مأرب نهاية الشهر وشراء 200 ميجاوات إضافية
26 سبتمبر نت - 16 يوليو 2009
أعلن المهندس عوض السقطري وزير الكهرباء أن الوزارة ملتزمة حتى الآن بتشغيل المرحة الأولى من محطة مأرب الغازية في نهاية شهر يوليو الجاري، والتي ستنتج 340 ميجاوات وتسهم بدرجة كبيرة في تحسين قدرة التوليد الكهربائي من خلال سد جزء مقدر من العجز الحادث في مقدار الكهرباء المنتجة. وأفاد المهندس السقطري في تصريح لـ “26 سبتمبر” أن اللجنة العليا لشراء الطاقة تعمل كذلك على إنزال مناقصات لشراء ما بين 170 - 200 ميجاوات إضافية من القطاع الخاص للمساهمة في سد العجز المتبقي بعد تشغيل المرحلة الأولى من محطة مأرب الغازية، والى حين استكمال انجاز ما تبقى من مشاريع إستراتيجية في مجال الكهرباء. وأشار الأخ الوزير إلى أن المرحلة المقبلة ستشهد تنشيط العمل لاستكمال إجراءات تنفيذ المرحلتين الثانية والثالثة من محطة مأرب بقدرة إجمالية تبلغ 800 ميجاوات، وإنشاء محطة معبر الغازية بقدرة 400 ميجاوات، مشيرا إلى أن الحكومة كانت قد أقرت الخطة الإستراتيجية في قطاع الكهرباء التي تشمل إنشاء هذه المحطات وتطوير خطوط النقل، والاستفادة من الغاز المصاحب لإنتاج النفط باستثماره في إنتاج الطاقة الكهربائية في مناطق الإنتاج، وغير ذلك من المشاريع الإستراتيجية في مجال إنتاج الطاقة. ولفت الأخ وزير الكهرباء إلى أن الأيام القليلة الماضية شهدت تراجعا نسبيا في قطوعات الكهرباء، وأوضح أن ذلك عائد إلى تشغيل اثنين من المولدات الكهربائية في المخا ورأس كثيب بعد خضوعهما للصيانة.

=======================

إلغاء عقود شراء 100 ميجاوات.. مصدر بالكهرباء: تشغيل محطة مأرب الغازية خلال أيام
26 سبتمبر نت - 26 يوليو 2009
أكد مصدر مسئول بالمؤسسة العامة للكهرباء أن تشغيل محطة مأرب الغازية سيتم خلال الأيام القليلة القادمة. وأوضح المصدر في تصريح خاص أن التشغيل الأولي للمحطة ودخولها الخدمة رسميا سيكون نهاية الشهر الجاري، مؤكدا أن دخول محطة مأرب الغازية التي ستولد 340 ميجا وات سيخفف كثيراً من الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي في مختلف المحافظات. وقال المصدر: سيلمس المواطنون خلال الأيام القادمة تحسنا كبيرا في خدمة الكهرباء وتلاشي الاطفاءات إلى حد كبير في جميع المحافظات وخاصة في أمانة العاصمة والمحافظات الساحلية.
وعاد المصدر ليشير إلى أن الانقطاعات لن تنتهي بدخول محطة مأرب الغازية في الخدمة وربطها بالشبكة الوطنية، ولكنها ستتلاشى وقد لا تزيد عن نصف ساعة إطفاء في كل 48 ساعة كحد أقصى.
وكشف المصدر عن نية المؤسسة إلغاء عدد من العقود لشراء الكهرباء من شركات الأهرام وتهامة والصقر وشركة اجريكو البريطانية وبواقع 100 ميجاوات، بعد تشغيل محطة مأرب الغازية، بينما سيتم توقيف تشغيل بعض محطات إنتاج الكهرباء القديمة والعاملة بالديزل وخاصة محطة ذهبان وصنعاء والمنصورة على اعتبار أن استهلاكها لمادة الديزل كبير جداً وكلفته عالية مقارنة بما تولده تلك المحطات من طاقة كهربائية لا تتجاوز 49 ميجاوات، مشيراً إلى انه سيتم الاستفادة من تلك المحطات أثناء ازدياد الطلب على الطاقة الكهربائية أو في الحالات الطارئة.
==================

مطهر: تدشين محطة مأرب الغازية نهاية الأسبوع الجاري
26 سبتمبر نت - 23 أغسطس 2009
أكد المهندس عبد المؤمن مطهر رئيس المؤسسة العامة للكهرباء جاهزية محطة مأرب الغازية للتشغيل، موضحا في تصريح خاص لـ "26سبتمبرنت" إن خطوط النقل ومحطة التوليد أصبحت جاهزة وأن تشغيل التروبين الأول للمحطة سيكون نهاية الأسبوع الجاري، مضيفا أن وفدا من خبراء شركة سيمنس الألمانية سيصل يومنا الأحد لبدء عملية التشغيل.
وأشار مطهر إلى إن التشغيل التجريبي للمحطة سيكون بالتدريج حيث سيتم التشغيل في اليوم الأول بواقع 25 ميجا وتتضاعف يوميا حتى تصل إلى 100 ميجا، وان اكتمال عملية التشغيل التجريبي ستكتمل في الأول من سبتمبر المقبل. وارجع مدير عام مؤسسة الكهرباء أسباب تأخر تشغيل المحطة إلى مماطلة شركتي سيمنس الألمانية وبارسيان الإيرانية وعدم إرسال خبراء منها إلى اليمن للإشراف على التشغيل.

====================

عذر أقبح من ذنب..
مصدر بوزارة الكهرباء: مشاكل قبلية وراء تأخير تشغيل محطة مأرب الغازية
نيوزيمن – 1 أغسطس 2009
فيما كان من المقرر أن يتم تشغيل محطة مأرب الغازية نهاية الشهر الماضي، بناءً على تصريحات سابقة لقيادة الوزارة، قالت مصادر مطلعة بوزارة الكهرباء لـ"نيوزيمن" أن تشغيل المحطة سيتأخر عدة أيام لمشاكل متعددة. وأشارت المصادر أن الربط لم يستكمل بشكل نهائي، مشيرا إلى مشاكل متعددة سيتعرض لها الربط بمنطقة بني حشيش والتي ستمر عبر أراضي زراعية، يطالب أصحابها بتعويضات، إلى جانب تعرض المشروع خلال الأيام الماضية لإطلاق نار على خطوط النقل من قبل مجموعة قبلية بمأرب.
وتواصل "نيوزيمن" مع وزير الكهرباء ومسئول المحطة الغازية خالد راشد للاستفسار عن تشغيل المحطة، ولم نتمكن من الحديث معهم لعدم ردهم على تلفوناتهم.

==================

خطط جوفاء..
الحكومة تقر خطتين إستراتيجيتين لتطوير الكهرباء بكلفة 4 مليارات دولار
26 سبتمبر نت – 4 أغسطس 2009
وافق مجلس الوزراء في اجتماعه الأسبوعي اليوم برئاسة نائب رئيس الوزراء لشئون الدفاع والأمن وزير الإدارة المحلية الدكتور رشاد العليمي على الخطة الإستراتيجية لقطاع الكهرباء 2010م - 2012م، واحتياجاتها الاستثمارية وبرنامجها التنفيذي إضافة إلى الخطة الإستراتيجية لتطوير قطاع الكهرباء حتى عام 2025م. وتهدف خطة 2010م - 2012م، المقدرة تكاليفها الاستثمارية 2 مليار و913 مليون و100 ألف دولار، توفير حوالي 1500 ميجاوات، من خلال تنفيذ 46 مشروعاً ما بين محطات إنتاج غازية للكهرباء وخطوط نقل وكهرباء ريف.
فيما تسعى خطة تطوير القطاع حتى عام 2025م تنفيذ 24 مشروعاً إضافياً من قبل الحكومة والقطاع الخاص وبنظام اي بي بي، بكلفة استثمارية للمشاريع الحكومية مليار و85 مليون دولار. وتهدف الخطتان إلى التخفيف من العجز القائم في القدرة الكهربائية، فيما يخص الخطة متوسطة المدى حتى عام 2012م، وإنهاء العجز والاختناقات الراهنة في أنظمة النقل والتوزيع ومواكبة النمو المتسارع في الطلب على الطاقة الكهربائية فيما يتعلق بالخطة طويلة المدى، 2025م. وأكد المجلس على وزارتي المالية والتخطيط توفير التمويل اللازم واعتماده في البرامج الاستثمارية للأعوام 2010-2011-2012م وبما لا يقل عن 500 مليون دولار سنويا، وبحيث تقوم وزارة النفط باستكمال كافة الأعمال للبنية التحتية لمنشآت الغاز وتحديد الاستثمارات المطلوبة للتنفيذ متزامنا مع برنامج قطاع الكهرباء خلال الأعوام 2010-2012م.
كما أكد المجلس على وزارتي الكهرباء والطاقة والتخطيط مراجعة خطة المشاريع الإستراتيجية حتى عام 2025م كل ثلاث سنوات والرفع بأي تعديلات يتم إدخالها عليها إلى مجلس الوزراء.


============================

صحوة ضمير..
النواب يقرر الجلوس مع الجانب الحكومي لوضع حد للانقطاعات المتكررة
سبأ - 4 يوليو 2009
أقر مجلس النواب تكليف لجنة الخدمات مع إضافة عدد من أعضاء المجلس إليها للجلوس مع الجانب الحكومي المختص بقطاع الكهرباء ومناقشة قضايا الكهرباء والانقطاعات القائمة في هذا المجال. كما شمل هذا التكليف بحث الأسباب وكذا المسائل المتعلقة بالصيانة والمناقصات الخاصة بمشاريع الكهرباء واقتراح المعالجات اللازمة لتجنب الأخطاء والنواقص التي رافقت تلك المسائل بما يضمن تجنبها مستقبلا.
جاء هذا القرار بعد وقوف المجلس في جلسته المنعقدة اليوم أمام أوضاع الكهرباء وما تعانيه من صعوبات، حيث قدم عدد من أعضاء المجلس ملاحظاتهم بشأن الانقطاعات المتكررة التي تعاني منها بعض دوائرهم الانتخابية، لافتين بهذا الشأن إلى التصورات التي كانت قد وضعتها الحكومة لمعالجة هذه المشكلة في خططها وبرامجها، وكذا جملة التوصيات التي أقرها المجلس ووجه بها الحكومة من قبل، مشيرين إلى أهمية وضرورة توفر الطاقة الكهربائية دون انقطاع لارتباطها بالكثير من أعمال التنمية والحياة الاجتماعية للمواطنين. وأكد أعضاء المجلس على ضرورة سرعة تجاوز الثغرات والنواقص التي تعيق تنفيذ مشاريع الطاقة الكهربائية والقضاء على حالات الانقطاع المتكررة واعتماد المبالغ اللازمة لتوفير الطاقة الكهربائية وسرعة إنشاء وتشغيل محطات التوليد بالطاقة الغازية. وشدد نواب الشعب على ضرورة الصيانة الدائمة لمحطات توليد الطاقة الكهربائية ومراجعة مشاريع الكهرباء بشكل دوري وضبط عملية المناقصات التي تتم في مجال الطاقة وتنفيذ مشاريعها والقضاء على أي فساد في مجال الكهرباء والطاقة في حينه. وكان وزير الكهرباء والطاقة المهندس عوض السقطري قد استعرض في الجلسة الأوضاع التي يعانيها قطاع الكهرباء، كما رد على استفسارات وملاحظات أعضاء المجلس. ونوه السقطري بالجهود التي تبذلها الحكومة في سبيل معالجة الانقطاعات في مجال الكهرباء والرؤية الإستراتيجية لحل هذه المعضلة خلال الفترة القادمة وكذا جهود الحكومة المتواصلة لتوليد الطاقة من خلال المحطات الغازية التي يجري تأهيلها للعمل خلال الفترة القادمة.

==========================

أضغاث أحلام..
الأرحبي: محطة مأرب الغازية من أكبر المشاريع الإستراتيجية
الثورة - 27 يوليو 2006
أوضح الأخ عبدالكريم إسماعيل الأرحبي وزير التخطيط والتعاون الدولي أن مشروع توليد الطاقة الكهربائية من محطة مأرب الغازية يعد من أكبر المشاريع الإستراتيجية، حيث تصل قدرته التوليدية إلى 800 ميجاوات. وقال الأرحبي في تصريح لـ«الثورة» إن هذا المشروع سيتيح إيصال خدمة الكهرباء إلى كل القرى والعزل والجزر اليمنية إضافة إلى توفير الطاقة للمشاريع الاستثمارية. ونوه إلى أنه وباستكمال هذا المشروع سيكون ذلك حافزاً قوياً أمام الشركات الأجنبية والعربية للاستثمار في اليمن. وكان قد جرى أمس بوزارة الكهرباء فتح عروض الشركات المتنافسة على تنفيذ المرحلة الثانية من مشروع محطة مأرب الغازية بقدرة 400 ميجاوات مع تعزيزات الشبكة بتكلفة إجمالية لهذه المرحلة تقدر بنحو 330 مليون دولار منها 230 مليون دولار التكلفة التقديرية لإنشاء المحطة الغازية.
* * *
الكهرباء: محطة مأرب الغازية ستوفر 1.5 مليون دولار يومياً
الجمهورية نت - 15 فبراير2009
أوضح مسئولون بوزارة الكهرباء والطاقة أن مشروع محطة مأرب الغازية المتوقع بدء تشغيلها منتصف العام الجاري ستنهي مشكلة العجز في الطاقة وستحدث نقلة تنموية غير مسبوقة في اليمن. وقال المهندس محمد لطف الثور مدير مشروع خطوط النقل ومحطات التحويل بالوزارة بأن هذا المشروع الاستراتيجي الهام سيؤدي إلى توسيع خدمات الكهرباء وتوفير الطاقة اللازمة لإقامة مشاريع استثمارية عملاقة ستساهم في إحداث النهضة الشاملة في البلاد وهو الأساس الذي ركز عليه البرنامج الانتخابي لفخامة رئيس الجمهورية.
وأضاف المهندس الثور الذي عاد مؤخراً من جمهورية إيران الإسلامية بعد إجراء محادثات مع مسئولي شركة «بارسيان» الإيرانية المنفذة للمشروع حول ترتيبات نقل المحولات الخاصة بالمشروع بأن تشغيل محطة مأرب الغازية سيكون له مردودات إيجابية كبيرة على الصعيد الاقتصادي حيث سيوفر على الدولة ما يقارب مليون ونصف المليون دولار يومياً وهي المبالغ الباهظة التي تدفعها الخزينة العامة للشركات مقابل الحصول على الطاقة حالياً باستخدام الوقود الثقيل «الديزل- المازوت» فيما سيوفر على الدولة تحمل المزيد من الأعباء المالية عبر الانتقال إلى توليد الطاقة عبر الغاز الأقل كلفة، موضحاً أن قطاع الكهرباء يستنزف في الوقت الراهن ما نسبته 60% من إجمالي الدعم الذي تقدمه الدولة للمشتقات النفطية والبالغة أكثر من مليار دولار سنوياً.
ويؤكد مدير مشروع خطوط النقل ومحطات التحويل بأنه تم الأخذ في الاعتبار خلال الخطوط ومحطات التحويل التي يتم تركيبها حالياً استيعابهاً مستقبلاً لنقل وتصريف 1200 ميجا فولت أمبير فيما لا تتجاوز الطاقة المتوفرة في اليمن حالياً 600 ميجا فولت أمبير. وأضاف المهندس الثور بأن المتابعة المستمرة والاهتمام الكبير الذي يوليه فخامة رئيس الجمهورية لهذا المشروع كان لها أعظم الأثر في تذليل الكثير من الصعوبات والمشاكل التي اعترضت التنفيذ في مراحله المختلفة وخاصة فيما يتعلق باعتراض بعض المواطنين على تركيب بعض المحطات في أراضيهم.
ويعيد المهندس محمد لطف الثور السبب في تأخير تشغيل المشروع الذي كان مقرراً في فبراير من العام 2008م من قبل شركة «بارسيان» الإيرانية مقابل 49 مليون دولار إلى العراقيل الناجمة عن الحظر المفروض على الجمهورية الإيرانية، معبراً عن أمله في استيعاب الأوضاع الدولية خلال الفترة المقبلة حتى يتسنى تشغيل محطة مأرب الغازية كما هو مقرر منتصف هذا العام.


==========================


بعض الحقيقة..
الفساد الكهربائي يعرقل محطة مأرب.. 23.5 مليار متأخرات لدى شخصيات نافذة
أسرار برس - 5 أغسطس 2009
كشف تقرير لوزارة الكهرباء عن انخفاض مستويات تحصيل الإيرادات، حيث بلغت الإيرادات غير المحصلة في نهاية العام الماضي «23.5» مليار ريال وبنسبة «44.5%» من إجمالي إيرادات مؤسسة الكهرباء منها «16.5%» تقريباً على الجهات الحكومية. وأقرّ مسئول حكومي تجاوز الموعد المحدّد لزيادة إنتاج الطاقة الكهربائية وتشغيل محطة مأرب الغازية، مرجعا ذلك لأسباب فنية إلا أن مصادر في مؤسسة الكهرباء قالت أن فسادا كبيرا عرقل إطلاق المحطة وطالبت بالتحقيق، مشيرة إلى أن ذلك جزء من الفساد المستشري في قطاع الكهرباء.
وأرجع التقرير تعثر تحصيل تلك الإيرادات إلى صعوبة فصل التيار الكهربائي عن الجهات الحكومية والشخصيات الكبيرة التي لم تسدد استحقاقات فواتير خدمة التيار وكذا قيام المستهلكين بإعادة التيار على الرغم من حملات فصل التيار المتكررة عليهم وبالنسبة للجهات الحكومية فصعوبة فصل الخدمة عنها ترجع لطبيعة أعمالها.
كما أشار التقرير إلى أن مجموع الديون المستحقة لمؤسسة الكهرباء لدى الغير حتى نهاية العام 2007م بلغت «15.814» مليار ريال مقابل استهلاك التيار الكهربائي لدى الجهات الحكومية وكبار المستهلكين والأهالي. وحول التضخم الكبير في العمالة لفت التقرير إلى عدم ملائمة جزء كبير من العاملين لحاجات قطاع الكهرباء والطاقة، حيث بلغ عدد العاملين حتى ديسمبر 2008م «14.154» موظفاً منهم «8837» موظفاً رسمياً وعدد «5317» متعاقداً، في حين أن هناك نقصاً في بعض التخصصات الهامة والرئيسية إذ يمثل حملة المؤهلات الهندسية 6.5% من إجمالي عدد العاملين ويمثل حملة الثانوية العامة وما دونها 80% من إجمالي عدد العاملين فضلاً عن عدم وجود نظم لتقييم أداء العاملين سنوياً وغياب مبدأ المساءلة.
من جهة ثانية أقرّ مسئول حكومي تجاوز الموعد المحدّد لزيادة إنتاج الطاقة الكهربائية وتشغيل محطة مأرب الغازية، مرجعا ذلك لأسباب فنية. وكان وزير الإعلام الناطق باسم الحكومة قد أشار إلى أن المحطة ستكون جاهزة لدخولها الخدمة فعليا قبل شهر رمضان المبارك للحد من الانطفاءات المتكررة للكهرباء التي تشهدها أمانة العاصمة وبقية المحافظات لافتا إلى أن الخطة التي أقرها مجلس الوزراء 2009- 2012 تتطلب تنفيذ محطة مأرب الغازية 2 ومحطتي حضرموت ومعبر.


============================

من الأرشيف..
أكد أن 2007 سيكون عام نهاية الانقطاعات الكهربائية..
الوزير مجور : محطة مأرب الغازية ستدخل الخدمة في نوفمبر القادم
26 سبتمبر نت - 28 مارس 2007
دشن الدكتور علي مجور وزير الكهرباء ومعه فريد مجور محافظ محافظة أبين مشروع الربط الكهربائي بمدينة شقرة من المحطة الرئيسية بمدينة جعار بطول 48 كم وبكلفة إجمالية قدرها 350 مليون ريال والذي يستفيد منه نحو 20 ألف نسمة وذلك بعد 40 عاماً من المعاناة والحرمان. وفي تصريح خاص لـ "26سبتمبرنت" أكد الدكتور مجور وزير الكهرباء أن العام الحالي 2007م سيكون عام نهاية المعاناة للانقطاعات الكهربائية من خلال دخول المحطة الغازية الأولى في مأرب بطاقة قدرها 340 ميجاوات إلى الخدمة في نوفمبر 2007م، مشيرا إلى إقرار مجلس الوزراء في اجتماعه الأخير إضافة المرحلة الثانية من محطة مأرب الغازية بطاقة 400 ميجا والتي ستكون في الخدمة مع مطلع العام 2009م هذا بالإضافة إلى استمرار الربط الشبكي في كافة محافظات اليمن. وقال مجور إننا في وزارة الكهرباء نسعى باستمرار إلى التنفيذ الخلاق لبرنامج فخامة الأخ الرئيس الانتخابي في قطاع الكهرباء وتنفيذه على أرض الواقع.

=========================

من حوار ..
الوزير عوض: أدعو المواطنين إلى تفادي شراء الأسلاك الكهربائية التقليدية
* هل تعانون ما يعانيه المواطن جراء الانطفاءات المتكررة، وبالخصوص تلف الأجهزة؟
- مثلنا مثل أي مواطن، فالكهرباء تنقطع علينا، وبالنسبة لتلف أجهزة فللأسف هناك كثير من المنازل والمباني ذات كابلات رديئة وتسليك ضعيف لا يتحمل وصول الكهرباء بعد انقطاعها وكذلك لا يقوى على تحمل ضعف التيار وهذا لا يؤدي إلى تلف بعض الأجهزة الكهربائية وإنما قد يؤدي إلى نشوب حريق في المنزل بسبب سخونة الأسلاك وعدم قدرتها على تلبية متطلبات المنازل من ثلاجات وسخانات وعصارات وأجهزة أخرى. بالطبع ذلك لا يعفي الوزارة من الإشراف على مد الكابلات الأرضية منذ البداية، لكن الكهرباء مسؤولة عن الأسلاك الخارجة من العداد إلى الشبكة. وأدعو المواطنين إلى تفادي شراء الأسلاك التقليدية التي تؤدي إلى كوارث.
* هل أنتم قادرون على الوفاء بالتزاماتكم أمام البرلمان بالإنجاز الكامل لمحطة مأرب الغازية في يوليو القادم؟
- المشروع ينفذ بخطى حثيثة تنفيذا لتوجيهات فخامة الأخ رئيس الجمهورية وسنعمل جاهدين لتشغيل المحطة في يوليو وحتى يتم ذلك فنحن بحاجة سواء في الوزارة أو الشركات المنفذة لزيادة وتيرة العمل. والمحطة بمولداتها الثلاثة جاهزة للتشغيل منذ مارس الماضي حيث تم تشغيل المولد الأول في يناير الفائت، والثاني في فبراير والثالث شغل في مارس بالغاز، وهذا مؤشر فني على اكتمال المحطة.
أما المكون الثاني للمشروع المتمثل بخطوط النقل فقد قطعت شركة هونداي الكورية شوطا كبيرا. وكانت هناك إشكالية في منطقة الدماشقة في مأرب بمسافة 16 كيلو متر تم التغلب عليها وسينتهي العمل في هذا الجزء بـ20 مايو الجاري، وفي نهاية الشهر سيكتمل الخط من صافر مأرب إلى بني حشيش صنعاء بخط 400 كيلو فولت. وتوجد خطوط نقل أخرى من بني حشيش إلى حزيز وإلى ذهبان ونحقق تقدما في مختلف المجالات، وننسق مع قيادة أمانة العاصمة لشق بعض الشوارع التي سيتم فيها نصب الأبراج، ونتوقع الإنجاز في شهر يونيو رغم أن هناك جزءا من بني حشيش إلى جدر بمسافة 6 كيلو متر ضربت أثناء حرب المتمردين الحوثيين بالمنطقة. ويتمثل المكون الثالث لمحطة مأرب الغازية بالمحطات التحويلية التي تنفذه شركة "بارسيان" الإيرانية، وقد وصلت ثلاثة مولدات تشكل الدائرة الأولى، بالإضافة إلى أغلب المواد، وما زالت أربعة مولدات في إيران ستشحن خلال هذا الشهر وستركب في شهر يوليو أو بعده. وهذا بالطبع لن يؤثر على تشغيل المحطة في الوقت المحدد.
* ما سبب تأخر مشروع المحطة كل هذا الوقت؟
- التأخير يعود لأسباب تتعلق بإمكانيات الشركة "بارسيان" وكذا الحصار على إيران كون الكثير من المعدات المصنعة التي تعتمدها الشركة تأتي من الغرب، وبالتالي يصعب على بارسيان فتح الاعتماد مع الدول الغربية. وفي كل الأحوال نعتبر ذلك تـأخيرا من قبل الشركة حسب العقد الملزم لها إنهاء عملها في فبراير الماضي. وقد اضطررنا في هذا السياق إلى إلغاء العقد مع هذه الشركة لعدم تمكنهم من فتح الاعتماد لشركة فرنسية مسئولة عن توفير بعض التجهيزات "أجهزة الأسكادا".
** مقتطفات من حوار لوزير الكهرباء السقطري مع صحيفة "الميثاق" وموقع "المؤتمر نت" في مايو الماضي


====================

مأسي لا حدود لها :

حريق يلتهم معرض كبير لقطع غيار ناقلات مرسيدس .







في حوالي الواحدة بعد ظهر يوم الأربعاء 5 / 8 / 2009م نشب حريق هائل في معرض كبير لقطع غيار ناقلات مرسيدس في منطقة الحصب مديرية المظفر مقابل مصنع الطلاء التابع للحاج أحمد عبدا لله الشيباني حيث إلتهم الحريق كل محتوياته , بينما كان صاحب المحل الأخ / توفيق عبد التواب عبد الخالق العريقي يتناول طعام الغداء مع أسرته في منزله في حارة الضبوعة آمنا ولم يعرف مايخبئ له القدر , والذي ظهر أثناء الحادث في وضع مأساوي للغاية و حالته يرثى لها كونه حسب قوله مصدوم مما حصل خلال لحظة وصفها بالأليمة وسرد لنا التفاصيل حيث أفاد بأنه بعد صلاة الظهر توجه إلى منزله لتناول الغداء , وأثناء تناوله طعام الغداء مع أسرته تفاجأ بإتصال هاتفي من أحد جيران المحل في الحصب أن الحريق يلتهم المحل كامل وبضراوة , فما كان منه إلا أن هرع وبدون شعور إلى الشارع واستقل دراجة نارية وبأقصى سرعة وصل إلى المحل ووجده يحترق ووجد بعض المواطنين يحاولون إخماد الحريق ولكن دون جدوى بوسائلهم البسيطة , فوصلت ناقلات بيع المياة الخاصة وساهمت مع المواطنين الموجودين و بشكل كبير بإخماد الحريق في حين عربات الدفاع المدني لم تصل إلا متأخرة جداً وبعد أن أطفئ الحريق تماماً بالرغم من قرب مكان الحريق , و تواجداً أمين عام المديرية الاخ / منصور المخلافي الذي أتحفظ عن الإدلاء بأي تصريح كونه لا يعلم التفاصيل حتى وصوله ! بالإضافة إلى تواجد ممثل البحث الجنائي وبعض أفراد النجدة المرابطين بسيارتهم قرب المكان , صاحب المعرض قال أن سبب نشوب الحريق في محله إلى مشاكل الكهرباء التي أصبحت هماً بليغاً يقصم ظهور عموم المواطنين وسببت لهم خسائر فادحة وقدر الخسائر الأولية التي تكبدها نتيجة الحريق وإتلاف محتويات المعرض بما يزيد عن خمسة ملايين ريال , وقد حمل المسئولية الكاملة مؤسسة الكهرباء وتقدم بنداء عاجل إلى الجهات الرسمية ذات العلاقة وعلى رأسها محافظ محافظة تعز بتحميل الكهرباء المسئولية الكاملة للخسائر المادية والمعنوية التي تكبدها.
وكان من ضمن المبادرين لإطفاء الحريق عاقل الحارة في المنطقة فيصل الشر عبي و الذي وصف الحادثة بالكارثة وأضاف أن مشاكل الكهرباء قد طالت معظم المواطنين وألحقت بهم خسائر فادحة في الأشخاص والأجهزة والمحلات والمنازل.
يذكر أن هذه الحادثة لم تكن الأولى في نفس المديرية خلال فترة وجيزة من هذه الحادثة حيث وقد سبقتها قبل أيام حادث الإنفجار لمنزل البعداني في مدينة النور الشهر الماضي والذي كان سببه إنطفاء الكهرباء و تسرب الغاز مساءاً وحصول الإنفجار الذي دمر المنزل وشرد الأسرة بكاملها...


وتستمر الحكاية ...............












نتيجة إختبارات الثانوية العامة للعام 2009
نتائج الثانوية العامة 2009 بقسميها

العلمي والأدبي
إمكانية البحث بالإسم أو برقم الجلوس

إحصائيات لعدد الطلاب في كل محافظة على حده

مع نسبة النجاح والرسوب في كل محافظة

بالإضافة إلى متوسط المعدلات في كل محافظة


ساهم في نشر الموضوع و لك جزيل الشكر!



Digg Technorati del.icio.us Stumbleupon Reddit Facebook Twitter

0 التعليقات:

تواصل معنا من خلال إرسال تعليق

بعد كتابة تعليقك يرجى الضغط على زر كتابة تعليق ليتم الارسال

35b5479ebf05415b9deb3224f782f970 host gator coupon code Increase Google Page Rank